السعر منر.س.‏ 7,875.00ص

مغامرة

المجهود الجسدي - عادي

8 ليالي

Enquire for availability

وجبة فطور يوميا ، ٢ وجبة غداء ، ٢ وجبة عشاء

هافانا - ترينيداد - سينفويغوس - فيناليس

الحد الأقصى 12 للأفراد

ننصح بحمل حقيبة ظهر

كوبا الكلاسيكية

أطلق لنفسك العنان عند وصولك الى كوبا للاستمتاع بالحياة الصاخبة، فشوارع مدينة ترينيداد وهافانا تعج بالموسيقى والرقص والفن خاصة فى المساء. تتميز هذه المدينة الشهيرة بأنها تتكون من عدة أنماط للحياة حيث أثر الاستعمار سابقا بهذه الجزيرة الرائعة إلا أن هذا التاريخ المختلط منحها طابعا مميزاً وفريدا.

عزيزى، أنت أمام العديد من المعالم والأشياء التى سوف تزيد من رحلتك إثارةً ومتعة، مثل السيجار الكوبى، والسيارات الكلاسيكية، وتشى جيفارا والرمال البيضاء جميعها تعكس سحر العالم القديم والروح المستقلة لكوبا.

- الانطلاق فى سيارة كلاسيكية لاستكشاف هافانا

- زيارة التمثال البرونزى الضخم لتشى جيفارا ومكان إقامته.

- ممارسة التسلق فى مشهد جذاب لشلالات الجبل الرائعة.

- الاستمتاع وسط شوارع كوبا الصاخبة الفريدة.

- كما يمكنك الاسترخاء فى مطعم مفتوح فى الهواء الطلق حيث الموسيقى الصاخبة والإستمتاع بالحياة الليلية لترنيداد.

- سوف تندهش عند رؤية أروقة قصر بالاسيو ديل فالى الخاص.

- ممارسة الغوص فى الرمال البيضاء للساحل الكاريبى فى خليج بيجس.

- الاستمتاع بمشاهدة غروب الشمس فى قرية فيناليس الريفية الرائعة.

- كما ستتعرف على كيفية صناعة أشهر سيجار كوبى فى العالم.


الرحلة تشمل الآتي :

  • السكن في بيت الضيافة .
  • المواصلات عن طريق سيارة خاصة او باص مكيف مع المرشد السياحي .
  • التوصيل من و إلى المطار.
  • الأنشطة اليومية و تذاكر دخول المتاحف و الأماكن السياحية.
  • المرشد السياحي الذين سيعتني بكم هو احد السكان المحليين و سيتواجد معكم خلال الجولات و الأنشطة المذكورة.
  • وجبة إفطار يومياً ، وجبتين غداء ، وجبتين عشاء


الرحلة لا تشمل الآتي (لا تتردد في التواصل معنا اذا كنت بحاجة للمساعدة في اي من هذه المتطلبات)  :

  • تذاكر الطيران الدولي .
  • الفيزا.
  • التأمين.
  • الوجبات ما عدا المذكورة.
اقرأ اكثر

مسار الرحلة

اليوم الأول

تبدأ المغامرة والتشويق من مدينة هافانا الجميلة حيث تصل اليها لمقابلة دليلك السياحى والتعرف على باقى المغامرون في تمام الساعة السابعة مساءا والإستمتاع بعشاء جماعى رائع في بيت الضيافة العتيق ، ثم تقوم بجولة إستكشافية مثيرة للتعرف على معالم هافانا القديمة، لا داعى للقلق إذا لم تستطيع مشاهدة المدينة بأكملها فلنا عودة اليها في نهاية مغامرتنا.

إذا كنت من عشاق مدينة هافانا وأردت الوصول مبكرا أو كنت في ضيافة المدينة لإنجاز بعض الأعمال يمكننا ترتيب ذلك لمساعدتك في قضاء أوقاتا أكثر إستمتاعا إلى أن يصل باقى الأصدقاء فعادة ما يأتون لاحقا. يمكن أيضا ترتيب جولات سياحية لك وحجز الأيام الإضافية في بيت الضيافة بالإضافة إلى الإستقبال في المطار والتوصيل إلى بيت الضيافة مباشرة.

اليوم الثاني

إلى مدينة ترينيداد، تلك "المدينة الساحرة" التي يبدأ بها ثاني أيام مغامرتنا الشيقة، حيث نعبر جزيرة كوبا بواسطة حافلات خاصة، لنصل إلى الساحل الكاريبي ومدينة ترينيداد الخلابة، التى تنبض بمظاهر الحياة المختلفة والتى إستطاعت عن جدارة كتابة اسمها بحروف من ذهب كمدينة للتراث العالمى لليونيسكو، فهى مدينة تنبض بالثقافة والموسيقى، كما يزيد من سحرها الرمال البيضاء الساطعة وجبال إسكامبراى الشاهقة.

اليوم حافل جداً بالنشاط، حيث سنقوم بالمرور على سانتا كلارا لزيارة متحف وضريح تشى جيفارا والذى يعد رمزاً هاماً من الرموز التى كان لها الأثر الأكبر في التاريخ الكوبى والثورة الكوبية، مما جعله رمزاً للحرية و الإبداع بصفة عامة، وذلك على الرغم من كونه مثير للجدل في بعض الأحيان. ظل جثمان تشى جيفارا في مدينة بوليفيا حتى عام 1990، ثم نقل إلى ضريحه الحالي في سانتاكلارا.

وتمجيدا لحياته وإنجازاته، تم بناء تمثال ضخم له من البرونز بالإضافة إلى شعلة أزلية تكريماً له، كما أن العديد من متعلقاته الشخصية وضعت بمتحف خاص به، حتى يتمكن الزائرون من رؤيتها.

لن تتوقف رحلتنا عند هذا الحد، فيوجد المزيد من الأماكن الساحرة في ترينيداد، حيث سنظل فيها لمدة يومين لرؤية مبانيها الجميلة التى أقامها الاستعمار، وشوارعها المفروشة بالحصى، كما ستكون إقامتنا في النزل المجاور لمركز البلدية التجاري في قلب المدينة المزدحم والصاخب على الدوام.

 

اليوم الثالث

يعد اليوم الثالث من أكثر الأيام إثارة ومتعة على الإطلاق، حيث سنبدأ بإستكشاف أكثر مدن كوبا جمالا وإثارة.

إن الإحتفاظ بالطابع الإستعمارى لمدينة ترينيداد من حيث صغر وتمركز وسط المدينة، جعل زيارة معالمها الأثرية غاية في السهولة، حتى أنك تستطيع زيارتها جميعا سيرا على الأقدام. هنا يجدر بي أن أذكركم، أن من الأسباب الرئيسية وراء ثراء مدينة ترينيداد الكوبية هو صناعة إنتاج السكر، والتى تم الاعتماد على العبيد الأفارقة بشكل رئيسي في تنمية هذه الصناعة خلال القرنين الثامن والتاسع عشر، مما كان له الأثر الأكبر في إضفاء الطابع الزراعي على المدينة قديماً، والذى أدى بدوره إلى مظاهر الرفاهية والثراء المتزايد في شوارعها في العصر الحالي.

يمكنكم القيام بأكثر المغامرات متعةً وتشويقاً من خلال الصعود مشياً لمدة ثلاث ساعات إلى شلالات المياه الساحرة بالقرب من الجبال، أما إذا أردت التعرف أكثر على شوارع المدينة، والتجول في المتاحف والمقاهي، والاستماع إلى الموسيقى المحلية، فيمكننا أن تقدم لك الكثير من النصائح القيمة لتمضية وقت رائع والاستمتاع بالمدينة.

قد تعتقد أن مدينة ترينيداد هى مدينة صاخبة مليئة بمظاهر الحياة في الصباح فقط، لكن دعنا ننتظر حتى غروب الشمس، لترى الحياة الليلية بها، وكم هى ساحرة في المساء أكثر من أي وقت آخر، حيث المطاعم المفتوحة في الهواء الطلق، والعروض الموسيقية الراقصة، والحفلات التى تقام في شوارع المدينة.

يمكنك عزيزي مشاركتنا في هذه المغامرة الشيقة، والاستمتاع بصحبة كل المنضمين إلينا في هذه الرحلة، أو حتى التنزه بمفردك، فأنت مرحبٌ بك في كل الأحوال.

 


اليوم الرابع

سوف نتوجه اليوم عبر الساحل الكاريبي إلى مدينة سيينفويغوس، التى تعد أكثر اختلافا وتميزاً وعصرية عن مدينة ترينيداد، فقد شيدت مدينة سيينفويغوس بواسطة الفرنسيين أثناء الاحتلال، وكان لهم تأثيرا قويا على تخطيط المدينة من حيث تصميم ميدان رئيسي غاية في الأناقة والجمال، بالإضافة ممشى خلاب تحفه الأشجار من كلا الجانبين.

ويحد الخليج في نهايته شبه جزيرة ذات طبيعة خلابة.

وعندما نصل إلى نهاية شبه الجزيرة، سنتمكن من رؤية قصر بالسيو دى فالي، وهو قصر شيد خاصة لرجل أعمال وتاجر ثري.

وتتميز عمارة القصر بمزيج من عدة أنماط مختلفة، إلا أن أهم ما يميزها هو الثراء والمجهود المستخدمين في البناء والديكورات، وهو ما جعله جعله مذهلاً للغاية.

اليوم الخامس

في اليوم الخامس، سنستمر في عبور الساحل الكاريبي حتى نصل إلى فيناليس، ونتوقف عند خليج بيجس للإستمتاع بالغوص في مياهه الساحرة، كما أن جميع معدات الغوص متوفرة بأسعار مقبولة.

أما إن كنت لا ترغب في الغوص، فيمكنك الجلوس على الشاطئ والإستمتاع بأشجار العنب ومشاهدة المناظر الطبيعية الخلابة

بعد ذلك، سوف ننطلق عائدين إلى الجزيرة عبر منطقة تتميز بغاباتها الكثيفة التي تسمى لا سينيغا دي زاباتا. يمكنك أخذ قيلولة في الحافلة المريحة -فذلك اليوم هو الأطول في الرحلة- حتى نصل إلى فيناليس، التى تعد أكثر مناطق كوبا روعة وجمالاً. فهي محاطة بمنحدر من الحجر الجيري الحاد، كما تعد أرض الوادي موقعاً من مواقع اليونسكو للتراث للمناظر الطبيعية الريفية.

يستخدم الفلاحون الطرق البدائية في حرث الأرض كالثيران أو بواسطة أيديهم. من أهم المحاصيل التى تشتهر بها الأرز، والذرة، والخضراوات، وبعض من افضل منتجات السجائر الكوبية.

اليوم السادس

سنظل في فيناليس لليوم التالي، حتى نتمكن من ممارسة المشى عبر وادى فيناليس، والذي يعد من أكثر الأنشطة المفضلة للسائحين. سوف نمر عبر منطقة اليونيسكو لمشاهدة الطرق المختلفة في الزراعة، وزيارة بعض منازل المزارعين، ومنها زيارة مزارعي التبغ، لشرح العملية التى تمربها صناعة التبغ حتى تصل إلى أشهر أنواع السجائر الكوبية.

في المساء، سنقوم بزيارة المزرعة العضوية الرائعة، ومشاهدة منظر غروب الشمس عبر الوادي الخلاب، ومن ثم الاستمتاع بتناول العشاء في منزل ريفي.

اليوم السابع

في اليوم السابع سنعود إلى العاصمة الكوبية هافانا للراحة في بيوت نزل لا غارغولا و كاسا دى أوسب. تعد مدينة هافانا من أكثر مدن العالم متعة وجاذبية، حيث المبانى القديمة التي تم إعادة ترميم بعضها، بينما ظل البعض الأخر مهمل. وبالرغم من ذلك إلا أن الحياة النابضة بالمدينة والمجتمع، يعطيان مظهراً متفرداً لا يُمحى من الذاكرة بسهولة.

سوف نستقل مجموعةً من السيارات الأمريكية كلاسيكية الطراز في فترة ما بعد الظهيرة لأخذ جولة مثيرة خارج هافانا القديمة. سوف نمر في الجولة على ميرامار، وفيدادو اللتان تتميزان بسماتهما المتفردة الساحرة، كما سوف تنقلنا هذه السيارات الفريدة إلى ميدان الثورة، لإلقاء نظرة على الرموز الوطنية مثل تشى جيفارا، وكاميلو سينفويغوس، ومشاهدة العديد من الخطب المطولة التي أدلى بها فيدل كاسترو.

اليوم الثامن

في اليوم الثامن، سنقوم بجولة مع المرشد السياحي في مدينة هافانا القديمة، حيث المزارات الرئيسية، والمعالم المخبأة. تمتلئ هافانا بالعديد من المعالم التى لا تستطيع زيارتها جميعها في مرة واحدة، إلا أن المرشد السياحي سوف يعطيك النصائح اللازمة عند زيارتك لها في المرات القادمة.

وفي المساء، يمكنك الاختيار بين عدة خيارات متاحة للعشاء، بالإضافة إلى الأماكن التى تستطيع زيارتها، سواءً حفلات موسيقية، أو حفلات راقصة.

هذا آخر مساء لك مع باقي من انضم إلينا في هذة الرحلة، يمكنك اختيار البقاء للإستمتاع معهم، أو قضاء الأمسية على طريقتك الخاصة.

اليوم التاسع

يمكنك استقلال رحلة عودتك وقتما شئت، لكن تذكر أن المرشد السياحي متاح للإستعانة به حتى منتصف اليوم.

السعر منر.س.‏ 7,875.00ص

الخريطة

السعر منر.س.‏ 7,875.00ص